الخليج: "اقتصادية الشارقة" تدعم المشاريع الوطنية الناشئة

25 مايو 2017

قام سلطان عبدالله بن هدة السويدي رئيس دائرة التنمية الاقتصادية في الشارقة بافتتاح مشروع دار فيولا للخياطة والتصميم الذي يعد مشروعاً وطنياً ناشئاً وهو نتاج لباكورة جهود اثنتين من سيدات الأعمال اللاتي بدأن التجارة من المنزل بالتسجيل الرسمي في ترخيص "اعتماد" الحكومي لإمارة الشارقة. يشكل المشروع دعماً قانونياً ومعرفياً وتسويقياً لأنشطتهن من خلال ما يقدمه من خدمات حصرية للتدريب على أساليب العمل التجاري عبر حزمة من ورش العمل التي يقدمها نخبة من الخبراء أو عبر تذليل فرص التسويق والبيع عبر المعارض التجارية المختلفة في الإمارة. وأجاب السويدي عن السؤال الذي وجه إليه عن سبب الاهتمام بهذه المشاريع الناشئة واعتماد ترخيص تجاري يقدم خدمات متكاملة لهذه الفئة قال: يعد الترخيص التجاري دعماً قوياً لحماية حقوق المشاريع بحماية الاسم التجاري وحقوق الملكية الفكرية للمنتجات والخدمات وأصحابها على حد سواء وخاصةً التي تبدأ من المنزل، ومصدراً للدعم التجاري حيث يقدم الترخيص برنامجاً متكاملاً يضم مجموعة من الخدمات التدريبية والدعم المعرفي لأصحاب الرخص إضافة لحزمة من الخدمات التسويقية والإعلامية عبر وسائل التواصل الاجتماعي التي تعد وسيلة التسويق الأولى لأغلبية تلك المشاريع . وأضاف: تقوم الدائرة بعمل دراسات متنوعة لقطاع المشاريع الصغيرة للوقوف على احتياجاتهم سعياً من الدائرة لتحقيق هدفها الاستراتيجي الخاص بتحسين وقيادة التنمية الاقتصادية في الإمارة وذلك عن طريق الانتقال بالمشاريع من المنزل إلى السوق حيث إن هذه المشاريع تشكل نواة لتكوين قطاع استثماري مستقبلي لإمارة الشارقة في حال تم رعايتها واحتضانها بالشكل الصحيح وهو ما تتبناه دائرة التنمية الاقتصادية وتسعى لتحقيقه من خلال تقديم جميع التسهيلات اللازمة إضافة إلى تسهيل وصول المشاريع للجمهور والسوق على حد سواء من خلال إشراك الأنشطة في المعارض التابعة للجهات المختلفة .

إرسال